#1  
قديم 12-02-2013, 11:57 PM
ضربة عسكرية
عضو مميز جدا
ضربة عسكرية غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل : Oct 2012
 فترة الأقامة : 1856 يوم
 أخر زيارة : 11-12-2017 (06:20 PM)
 المشاركات : 1,153 [ + ]
 التقييم : 10
 معدل التقييم : ضربة عسكرية is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي نقد كتاب ( الوصية والوصي أحمد) والرد عليه لمؤلفه ناظم العقيلي



بعد التوكل على العزيز الجبار والصلاة والسلم على النبي المختار واله الاطهار نورد جملة من النقاط المغلوطة والخاطئة التي طرحها ناظم العقيلي في كتابه الموسوم بالوصية والوصي احمد وبيان الاخطاء التي اوردها نتيجة الفهم السقيم لمعنى الوصية، فنقول:
قال في ص36( نصت ايات كثيرة على ان الوصية عند الموت، فاذا حضر المؤمن الموت واجتمع عليه اهله واحباؤه فعليه ان يوصي لهم وينصحهم النصيحة الاخيرة نعم ربما تكون الوصية قبل الموت وان يكون الانسان قد كتب وصيته خوفا من مفاجئة الموت او ان يموت الانسان بقتل او حرق او غرق، ولكن ان مات الانسان موتة طبيعية فعليه الوصية عند موته ليكون ذلك اخر كلام له في اخر حظات حياته ويكون اخر ما يقرره ويثبته في الوصية) ثم نقل جملة من الروايات التي تتحدث عن وصية الارث عند الموت.
ويرد عليه:
من اين جاء ناظم العقيلي بهذه القاعدة العامة من ان الوصية لابد ان تكون عندالموت، فلم يقم دليل على ذلك والاية القرانية الامرة بالوصية عند حضور الوفاة لا تعني ان الوصية لابد وان تكون حين الوفاة، لان الامر بالشيء لا يعني عدم جواز غيره، فلو اوصى شخص في اول حياته ومات ولم يوص في اخر حياته علم ان وصيته هي ما اوصى بها في اول حياته، وانه لا تغيير فيها ابدا، وهذا لا يعني وجوب الايصاء عتد الموت وفي اللحظات الاخيرة ، هذا من جانب.
ومن جانب اخر الامامة ليست من الوصايا الشرعية اللازم الايصاء بها عند الوفاة، كيف والانبياء معلوم اوصياؤهم في حياتهم، فهارون عليه السلام وصي موسى عليه السلام وقد مات في حياة موسى، مما يعني ان موسى بين انه وصيه في حياته بل ومن اول لحظات شروعه بالتبليغ والبيان، كيف وامامنا علي بن ابي طالب عليه السلام وصي الرسول صلى الله عليه واله وسلم من يوم الدار حينما امر بتبليغ قومه ونزل عليه قوله تعالى ( وانذر عشيرتك الاقربين) ودعاء عمومته لتبليغهم دعوته بين ان وصيه الامام علي عليه السلام ووردت بذلك نصوص من الطرفين اذ روى جملة من المحدثين ان رسول الله صلى الله عليه واله دعا بني عبد المطلب الى دار عمّه أبي طالب مرّتين، و بعد أن أطعمهم و سقاهم توجّه إليهم قائلاً: « يا بني عبدالمطلب، و اللّه ما أعلم شاباً في العرب جاء قومه بأفضل مما قد جئتكم، إني جئتكم بخير الدنيا و الاَخرة ، و قد أمرني اللّه تعالى أن أدعوكم إليه، فأيكم يؤازرني على هذا الأمر ، على أن يكون أخي و وصيي وخليفتي فيكم؟ » و في رواية: ( وخليفتي من بعدي) فاحجم القوم عنها جميعاً ، فقال علي عليه السلام و كان أحدثهم سناً: « أنا يا نبي اللّه أكون وزيرك عليه» فأخذ رسول اللّه صلّى اللّه عليه و آله برقبته، ثم قال: « ان هذا أخي و وصيي و خليفتي فيكم، فاسمعوا له و أطيعوا» فقام القوم يضحكون، و يقولون لأبي طالب: قد أمرك أن تسمع لا بنك و تطيع . تاريخ الطبري 2: 217، تهذيب الآثار (مسند الإمام علي عليه السلام)/ الطبري : 62 ـ 63 القاهرة، الكامل في التاريخ 1 : 586 ـ 587، مختصر تاريخ دمشق / ابن منظور 17: 310 ـ دار الفكر ـ بيروت ـ 1404 هـ، السيرة الحلبية / برهان الدين الحلبي 1: 461 ـ دار المعرفة ـ بيروت ـ 1400 هـ، معالم التنزيل / البغوي 4: 278 تفسيرالخازن 3: 371 ـ 372 ـ دار المعرفة ـ بيروت ، شرح ابن أبي الحديد 13: 210 و 244 و صححه أبو جعفر الإسكافي، شواهد التنزيل 1: 372 ـ 373، كنز العمال 13: 131 / 36419 أخرجه عن ابن اسحاق، و ابن جرير، و ابن أبي حاتم، و ابن مردويه، و أبي نعيم و البيهقي معاً في (الدلائل). و أخرجه الشيخ الأميني من عدّة مصادر اُخرى في الغدير2: 394 ـ 408 ـ مركز الغدير ـ قم ـ 1416 هـ.
2ـ و عن أنس بن مالك، قال: قلنا لسلمان: سل النبي صلّى اللّه عليه و آله عن وصيه، فقال له سلمان: يا رسول اللّه، من وصيك؟ قال: « يا سلمان من كان وصيّ موسى؟ قال: يوشع بن نون. قال: « فان وصيي و وارثي، يقضي ديني، و ينجز موعدي، علي بن أبي طالب».فضائل الصحابة / أحمد بن حنبل 2: 615/ 1052 ـ مركز البحث العلمي ـ مكة المكرمة ـ 1403 هـ، الرياض النضرة / المحبّ الطبري 3 : 119 ـ دار المعرفة ـ بيروت ـ 1418 هـ، ذخائر العقبي / المحبّ الطبري: 71 فصل ذكر اختصاصه عليه السلام بالوصاية و الإرث ـ دار المعرفة ـ بيروت، تذكرة الخواص / سبط ابن الجوزي: 48، كفاية الطالب / الكنجي: 292 ـ باب (74) ـ و في رواية : « إن وصيي و موضع سري ، و خير من أترك بعدي، و ينجز عدتي، و يقضي ديني، علي بن أبي طالب» ) المعجم الكبير / الطبراني 6: 221 / 6063 ـ دار إحياء التراث العربي ـ 1404 هـ ، جامع المسانيد والسنن / ابن كثير 5 : 383 / 3633 ـ دار الفكر ـ بيروت ـ 1415 هـ، مجمع الزوائد 9: 116 ، منتخب كنز العمال بها مش مسند أحمد / المتقي الهندي ه : 32 ـ دار الفكر ـ بيروت.
5ـ و عن أنس بن مالك، قال: قال لي رسول اللّه صلّى اللّه عليه و آله : « يا أنس، اسكب لي وضوءاً» ثم قام فصلّى ركعتين. ثم قال: « يا أنس، أول من يدخل عليك من هذا الباب أمير المؤمنين، وقائد الغرّ المحجلين ، و خاتم الوصيين» . قال أنس: قلت : اللهمّ اجعله رجلاً من الأنصار ـ و كتمته ـ إذ جاء عليّ. فقال : « من هذا يا أنس؟» فقلت: عليّ. فقام مستبشراً فاعتنقه، ثم جعل يمسح عرق وجهه بوجهه، و يمسح عرق علي بوجهه، فقال علي: « يا رسول اللّه ، لقد رأيتك صنعت شيئاً ما صنعت بي من قبل؟» قال صلّى اللّه عليه و آله: « و ما يمنعني و أنت تؤدّي عني، و تسمعهم صوتي، و تبين لهم ما اختلفوا فيه بعدي؟»، حلية الأولياء / أبو نعيم 1: 66 ـ 67 ـ دار إحياء التراث العربي ـ 1421 هـ، شرح ابن أبي الحديد 9: 169 ، المناقب / الخوارزمي : 42، كفاية الطالب: 212 ـ
ومن خلال الاحاديث المتقدمة نفهم أصالة مفهوم الوصية و امتداده التاريخي الى أول البعثة النبوية المباركة، حينما دعا النبي صلّى اللّه عليه و آله عشيرته الأقربين يوم الأنذار ، مما يعبّر عن أهمية هذا المفهوم و خطورته و عمقه في مسيرة الرسالة، و يؤكد ممارسة النبي صلّى اللّه عليه و آله للاعداد الرسالي لشخص الوصي كي يهيئه لزعامة الأمة من بعده بأمر من اللّه ، لما تقدّم من أن الإمامة منصب إلهي ، و يدحض حجّة القائلين بأن متعلق الوصية لا يتجاوز رعاية الأولاد و الأهل و قضاء الديون و غيرها من العهود الواردة في الوصايا العامة.




رد مع اقتباس
قديم 12-03-2013, 09:47 PM   #2
ضربة عسكرية
عضو مميز جدا


الصورة الرمزية ضربة عسكرية
ضربة عسكرية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل :  Oct 2012
 أخر زيارة : 11-12-2017 (06:20 PM)
 المشاركات : 1,153 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



فما ذكره ناظم العقيلي من ان الوصية تكون عند الموت مخالف للنصوص والوقائع الخارجية التي صدرت من الائمة عليهم السلام، ثم المفاجئ في كلامه ان الانسان اذا مات موتا غير طبيعي فوصيته قبل موته وان مات موتا طبيعيا فوصيته حين وفاته، والملفت في الكلام ان سكرة الموت مفاجئة لا يعلم بها الانسان والموت يأتي بغتة وصرح القران بان النفس لاتدري بأي أرض تموت، فكيف يعرف الانسان انه يموت موتا طبيعيا او موتا غير طبيعي؟
ما هذا الا تخبط وعدم التفات الى الكلمات التي تصدر من القائل دفاعا عن رأيه وإن كان يحمل مخالفات صريحة للايات والروايات القرانية.


 

رد مع اقتباس
قديم 12-03-2013, 10:15 PM   #3
ضربة عسكرية
عضو مميز جدا


الصورة الرمزية ضربة عسكرية
ضربة عسكرية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل :  Oct 2012
 أخر زيارة : 11-12-2017 (06:20 PM)
 المشاركات : 1,153 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



وفي ص39 قال( وقد اوصى رسول الله صلى الله عليه واله عند وفاته، فعن الرضا عليه السلام في حديث ( الى ان قال: وان رسول الله صلى الله عليه واله لما كان وقت وفاته دعا عليا عليه السلام واوصاه ودفع اليه الصحيفة التي كانت فيها الاسماء التي خص الله بها الانبياء والاوصياء...).
وهو بتر الحديث ودلسه وحق القارئ على المستدل ان يبين الحقيقة ولا يدلس فيها، والحديث ورد كالتالي( قال الرضا عليه السلام : فاعلموا أنه ليس بإمام بعد محمد إلا من قام بما قام به محمد حين يفضي الأمر إليه ، ولا يصلح للإمامة إلا من حاج الأمم بالبراهين للإمامة .
فقال رأس الجالوت : وما هذا الدليل على الإمام ؟
قال عليه السلام : أن يكون عالما بالتوراة والإنجيل والزبور والقرآن الحكيم ، فيحاج أهل التوراة بتوراتهم ، وأهل الإنجيل بإنجيلهم ، وأهل القرآن بقرآنهم ، وأن يكون عالما بجميع اللغات حتى لا يخفى عليه لسان واحد ، فيحاج كل قوم بلغتهم ، ثم يكون مع هذه الخصال تقيا نقيا من كل دنس طاهرا من كل عيب ، عادلا منصفا ، حكيما رءوفاً ، رحيما غفورا ، عطوفا صادقا ، مشفقاً بارا ، أمينا مأمونا ، راتقا فاتقا .
فقام إليه نصر بن مزاحم فقال : يا ابن رسول الله ما تقول في جعفر بن محمد ؟
قال عليه السلام : ما أقول في إمام شهدت أمة محمد قاطبة بأنه كان أعلم أهل زمانه .
قال : فما تقول في موسى بن جعفر؟
قال عليه السلام : كان مثله.
قال : فإن الناس قد تحيروا في أمره.
قال عليه السلام : إن موسى بن جعفر عمر برهة من الزمان ، فكان يكلم الأنباط بلسانهم ، ويكلم أهل خراسان بالدرية ، وأهل روم بالرومية ، ويكلم العجم بألسنتهم ، وكان يرد عليه من الآفاق علماء اليهود والنصارى ، فيحاجهم بكتبهم وألسنتهم ، فلما نفدت مدته ، وكان وقت وفاته أتاني مولى برسالته يقول : يا بني إن الأجل قد نفد ، والمدة قد انقضت ، وأنت وصي أبيك .
فإن رسول الله صلى الله عليه وآله لما كان وقت وفاته ، دعا عليا وأوصاه ودفع إليه الصحيفة التي كان فيها الأسماء التي خص الله بها الأنبياء والأوصياء .
ثم قال صلى الله عليه وآله وسلم : يا علي ادن مني ، فغطى رسول الله صلى الله عليه وآله رأس علي عليه السلام بملاءة ، ثم قال له : أخرج لسانك ، فأخرجه فختمه بخاتمه ، ثم قال : يا علي اجعل لساني في فيك ، فمصه وابلع عني كل ما تجد في فيك ، ففعل علي ذلك ، فقال له: إن الله قد فهمك ما فهمني ، وبصرك ما بصرني ، وأعطاك من العلم ما أعطاني ، إلا النبوة ، فانه لا نبي بعدي ، ثم كذلك إمام بعد إمام ، فلما مضى موسى علمت كل لسان وكل كتاب).
الخرائج والجرائح ص 204 - 206 ، بحار الأنوارج45ص73ب4ح1.
فالحديث خلاف ما اراد ان يستدل به لانه يفرض اسماء خاصة وهم الاثني عشر الذين ختمت الوصايا باسمائهم، وان الامام عليه ان يعرف جميع اللغات ومدي الامامة احمد اسماعيل لا يحسن لغة واحدة وقراته للقران خير شاهد على كلامه حيث يخطئ بقراءته فضلا عن ان يحسن لغة غيرها.


 

رد مع اقتباس
قديم 12-05-2013, 01:50 AM   #4
ضربة عسكرية
عضو مميز جدا


الصورة الرمزية ضربة عسكرية
ضربة عسكرية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل :  Oct 2012
 أخر زيارة : 11-12-2017 (06:20 PM)
 المشاركات : 1,153 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



[SIZE="6"]قال ناظم العقيلي في ص 197( صرح بعض العلماء المحققين بصحة واعتبار رواية الوصية منهم الشيخ الطوسي رحمه الله حيث استدل بها على امامة الائمة).
وهذه النسبة غير صحيحة وهي محض تجنى وافتراء على الشيخ الطوسي لتصريحه بحصر الائمة باثني عشر امام لا غير حيث قال في كتاب الغيبة ص92( ومما يدل على امامة صاحب الزمان ابن الحسن بن علي بن محمد بن الرضا عليهم السلام وصحة غيبته ما رواه الطائفتان المختلفتان والفرقتان المتباينتان العامة والامامية ان الائمة عليهم السلام بعد النبي صلى الله عليه واله اثنا عشر لا يزيدون ولا ينقصون، واذا ثبت ذلك فكل من قال بذلك قطع على الائمة الاثني عشر الذين نذهب الى امامتهم ، وعلى وجود ابن الحسن عليه السلام وصحة غيبته، لان من خالفهم في شيء من ذلك لا يقصر الامامة على هذا العدد، بل يجوز الزيادة عليها) فهو يصرح بحصر الائمة الاثني عشر وكل من يزيد على هذا العدد يخالف الشيعة، ويخرج عن عقيدتهم، فكيف بعد هذا ان يدعي ناظم العقيلي ان الشيخ الطوسي يعتقد بصحة رواية المهديين ليكون عدد الائمة اربعة وعشرين، ما هذا الا افترء على الشيخ الطوسي رحمه الله، وهذا ما صرح به في ص105( واما الدليل على ان المراد بالاخبار والمعني بها ائمتنا عليهم السلام فهو انه ثبت بهذه الاخبار ان الامامة منحصرة في الاثني عشر اماما، وانهم لا يزيدون ولا ينقصون ثبت ما ذهبنا اليه، لان الامة بين قائلين؛ قائل يعتبر العدد الذي ذكرناه فهو يقول: ان المراد بها من يذهب الى امامته، ومن خالف في امامتهم لا يعتبر هذا العدد، فالقول- مع اعتبار العدد- ان المراد غيرهم خروج عن الاجماع، وما ادى الى ذلك وجب القول بفساده).
فهو يصرح بان الاجماع المتفق عليه من الطرفين الشيعة والسنة امامة اثني عشر امام لتواتر الروايات من الفريقين بامامتهم والقول بها ومن يخالف في ذلك بان ينقص العدد او يزيد في العدد فهو مخالف للروايات المتواترة والاجماع المنعقد على عدم الزيادة.

وقال في ص207 وهو يتحدث عن سبب غيبة الامام وفرقه عن ابائه قال( وأيضا فاباؤه عليهم السلام إنما ظهروا لأنه كان المعلوم أنه لو حدث بهم حادث لكان هناك من يقوم مقامه ويسد مسده من أولادهم، وليس كذلك صاحب الزمان عليه السلام، لأن المعلوم أنه ليس بعده من يقوم مقامه قبل حضور وقت قيامه بالسيف فلذلك وجب استتاره وغيبته).


 
التعديل الأخير تم بواسطة ضربة عسكرية ; 12-05-2013 الساعة 09:27 PM

رد مع اقتباس
قديم 12-27-2013, 10:23 PM   #5
ضربة عسكرية
عضو مميز جدا


الصورة الرمزية ضربة عسكرية
ضربة عسكرية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل :  Oct 2012
 أخر زيارة : 11-12-2017 (06:20 PM)
 المشاركات : 1,153 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



قال ناظم العقيلي في الكتاب المذكور ص82 تحت عنوان( الوصية هي الطريق الوحيد) قال( .. قد اوصى في ليلة وفاته وان وصيته هذه ان اعتمدتها الامة وسارت عليها لن تضل الى يوم القيامة ولا يختلف اثنان فلابد ان تكون هذه الوصية فيها امر جديد غير الذي كان يؤكد عليه الرسول صلى الله عليه واله .. اذن فلابد من وجود أمر جديد حرص رسول الله صلى الله عليه واله حرصا شديدا على تبليغه للامة..).
ويرد عليه اولا: طالما نعى احمد اسماعيل واتباعه على المجتهدين وانهم يستنبطون الاحكام ويعملون العقل في ذلك وهو مخالف للنصوص الشرعية كما يزعم بينما نجده هنا وعلى لسان بابه العقيلي يستنبطن ويستنتج ويستخدمه بشكل غير صحيح, فما عدا مما بدا؟ افيحق لكم الاستنباط والاستنتاج ولا يحق لغيركم؟
وثانيا: ما هو المبرر لوجود امر جديد في الوصية ما دام ان المصحح لتكرارها التاكيد وبيان احقية الامام علي عليه السلام وابنائه بمنصب الامامة من بعده, فان التاكيد على هذا الامر ليس بجديد على النبي الاكرم صلى الله عليه واله فلطالما اكد على امور شرعية عرف انها تحتاج الى تاكيد وبيان فما بالك بامر مهم كالامامة التي هي الحصن الحصين للامة والحافظ لها من الضلال فاين الدليل على كلامك حينما قلت بانه اراد ان يبين في الوصية شيئا جديدا غير ما بينه وتقصد بذلك بيان المهديين بعد الائمة؟
وثالثا: لماذا لم يحتج احد من الائمة عليهم السلام بالرواية التي تتمسك بها والتي سميتها انت في الصفحة اللاحقة بقولك( واؤكد على انه لا توجد رواية واحدة تذكر نص ما املاه الرسول صلى الله عليه واله لعلي عليه السلام غير تلك الوصية) اي انها رواية يتيمة لا يوجد ما يدعمها او يؤيدها وهذا خير دليل على بطلانها.


 

رد مع اقتباس
قديم 01-03-2014, 04:32 PM   #6
ضربة عسكرية
عضو مميز جدا


الصورة الرمزية ضربة عسكرية
ضربة عسكرية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل :  Oct 2012
 أخر زيارة : 11-12-2017 (06:20 PM)
 المشاركات : 1,153 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



قال في ص٨٤ وهو يعترف بان خبر الوصية المدعى خبر احاد فقال( واما من قال بان هذه الوصية خبر احاد لا يمكن الاستدلال بها فهذا مردود من عدة جهات:
منها: اننا لا نسلم بهكذا قاعدة وانها لم تصدر عن امام معصوم).
فيعترف بان الرواية التي يستدل بها رواية واحدة وضعيفة، ولكنه ينكر قاعدة عدم صحة الاستدلال برواية ضعيفة في العقائد، وهو لم يلتفت الى ان روايته المزعومة خبر واحد ضعيف يخالف جميع الاخبار الواردة في الوصية من حصرها الائمة باثني عشر امام لا غير ويمكن للقارئ مرجعتها في قسم المقالات حيث جمعنا جملة من الروايات التي تصرح بان الائمة اثني عشر ومن زاد فيهم واحدا فهو من جند ابليس.
ثم يقول ناظم( ان الوصية مؤيدة بعدة قرائن كما سياتي). وقد ذكرها في ص٢٣٢ فقال( القرينة الثامنة: وهي من اقوى القرائن واشرفها، وهي شهادة الله تعالى في المنام على صحة رواية الوصية وانطباقها على السيد احمد... حيث راى الانصار مئات الرؤى بالرسول صلى الله عليه واله والامام علي عليه السلام وفاطمة الزهراء وباقي الائمة كلها تؤكد على ان السيد احمد رسول من الامام المهدي عليه السلام حقا).
فادلة ناظم العقيلي على رسالة احمد اسماعيل صالح هي المنام وان الانسان يغلق عينه ويرى امامة احمد اسماعيل في الاحلام اما في حالة الصحو فلا ترى من امامته شيء.


 

رد مع اقتباس
قديم 01-03-2014, 04:42 PM   #7
ضربة عسكرية
عضو مميز جدا


الصورة الرمزية ضربة عسكرية
ضربة عسكرية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل :  Oct 2012
 أخر زيارة : 11-12-2017 (06:20 PM)
 المشاركات : 1,153 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



قال في ص٨٥ تحت عنوان( الراد على الوصية خارج عن الولاية) وهو يتهجم على العلماء ويكفرهم فقال( واكثر العلماء ومدعي العلم والدين تراهم الان بمجرد ان يسمعوا برواية لا تنسجم مع عقولهم الناقصة او تخالف اوائهم يبادرون الى ردها ووصفها بانها اسرائيلية او موضوعة. ... نعم هي مخالفة للاهواء الشيطانية والقلوب المريضة التي انطوت على معاداة اهل البيت عليهم السلام).
اعتاد اصحاب الدعوات الفارغة على الهجوم على العلماء باعتبارهم الحصن والماوى للناس وحيث ان الناس ترجع الى العلماء عندما يظهر مدعى وصاحب بدعة فيبينون لهم بطلانها وفسادها ويبقى صاحب الادعاء صفر اليدين لا تتبعه الناس، فياخذ بالتهجم على العلماء ورميهم باقذع التهم والصاق مختلف الذموم بهم لتنفير الناس وابعادهم عن الرجوع اليهم، ونسي صاحب الادعاء ان هذه اسطوانة قديمة مشروخة عرفها الناس منذ القدم وان زرع الاستعمار لم يثمر في هذا الباب شيئا.


 

رد مع اقتباس
قديم 01-03-2014, 05:17 PM   #8
ضربة عسكرية
عضو مميز جدا


الصورة الرمزية ضربة عسكرية
ضربة عسكرية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل :  Oct 2012
 أخر زيارة : 11-12-2017 (06:20 PM)
 المشاركات : 1,153 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



قال في ص87( ولا يمكن التشكيك بها- يعني الوصية- الا من قبل منافق مرتاب وردها يعتبر كفر وخروج عن الولاية ).
التعليق: نعم من يرد وصية النبي الاكرم صلى الله عليه واله وسلم فهو عمري لم يؤمن برسول الله صلى الله عليه واله يوما، لكن لنر من هو الراد لوصية الرسول الاكرم صلى الله عليه واله غير احمد اسماعيل وتابعه ناظم العقيلي ومن على شاكلته حيث وردت الوصية المقدسة وفيها اثني عشر امام فردها ناظم العقيلي وقال( وصية السماء ووصية رسول.. فهناك وصية نزلت من السماء لكل امام ... وهناك الوصية التي اوصى بها رسول الله صلى الله عليه واله وسلم) ففرق بين الله وبين الرسول مع ان القران ناطق بان الرسول صلى الله عليه واله وسلم لا ينطق عن الهوى ان هو الا وحي يوحى، وناظم العقيلي يقول بان كلام رسول الله صلى الله عليه واله يخالف كلام الله تعالى، فالله تعالى يبين شيء ورسول الله صلى الله عليه واله يبين شيء اخر، في كفاية الأثر:247 قال( حدثنا أبو عبد الله جعفر بن محمد بن جعفر الحسن العلوي، قال حدثني أبو نصر أحمد بن عبد المنعم الصيداوي، قال حدثنا عمرو بن شمر الجعفي،عن جابر بن يزيد الجعفي،عن أبي جعفر محمد بن علي الباقر عليهما السلام، قال : قلت له : يا بن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أن قوما يقولون : إن الله تبارك وتعالى جعل الإمامة في عقب الحسين والحسين قال : كذبوا والله، أولم يسمعوا الله تعالى ذكره يقول( وجعلها كلمة باقية في عقبه)، فهل جعلها إلاّ في عقب الحسين. ثم قال : يا جابر إن الأئمة هم الذين نصّ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بالإمامة، وهم الأئمة الذين قال رسول الله صلى الله عليه وآله : لما أسري بي إلى السماء وجدت أساميهم مكتوبة على ساق العرش بالنور اثنا عشر اسما، منهم علي وسبطاه وعلي ومحمد وجعفر وموسى وعلي ومحمد وعلي والحسن والحجة القائم، فهذه الأئمة من أهل بيت الصفوة والطهارة، والله ما يدعيه أحد غيرنا إلا حشره الله تعالى مع إبليس وجنوده)، بينما احمد اسماعيل وناظم العقيلي يقولون بان من قال بذلك فهو منافق وضال، وفي كفاية الاثر:81( ثم قال عليه السلام: سبطي خير الأسباط الحسن والحسين سبطي هذه الأمة ، وأن الأسباط كانوا من ولد يعقوب وكانوا اثني عشر رجال، وأن الأئمة بعدي اثنا عشر من أهل بيتي علي أولهم وأوسطهم محمد وآخرهم محمد، ومهدي هذه الأمة الذي عيسى بن مريم خلفه، ألا إن من تمسك بهم بعدي فقد تمسك بحبل الله ومن تخلا منهم فقد تخلا من الله) واحمد اسماعيل يقول التمسك بهم لا يكفي، وفي إثبات الوصية للمسعودي/221: وحدثنا علان قال حدثني أبو نصر ضرير الخادم قال: دخلت على صاحب الزمان فقال لي: علي بالصندل الأحمر فأتيته به، فقال: أتعرفني؟ قلت نعم، قال من أنا؟ فقلت أنت سيدي وابن سيدي، فقال ليس عن هذا سألتك، قال ضرير فقلت: جعلت فداك فسر لي، فقال: أنا خاتم الأوصياء وبي يرفع الله البلاء عن أهلي وشيعتي. ومثله كمال الدين:2/441، وغيبة الطوسي/148، والخرائج:1/458، والهداية/87، ودعوات الراوندي/207، واحمد اسماعيل يقول بان الامام المهدي عليه السلام ليس الخاتم.
فمن ينكر الوصية التي اوصى بها رسول الله صلى الله عليه واله غيركم ويتجاوز بعدد الائمة ليضيف اليهم شخصا اخر لا يفقه من الدين شيء ولا يعرف ابسط الامور والمسائل بحيث لا يعرف قراءة القران او فهم حديث.


 

رد مع اقتباس
قديم 01-03-2014, 07:07 PM   #9
ضربة عسكرية
عضو مميز جدا


الصورة الرمزية ضربة عسكرية
ضربة عسكرية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل :  Oct 2012
 أخر زيارة : 11-12-2017 (06:20 PM)
 المشاركات : 1,153 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



وفي ص٩١ يناقض نفسه فيقول( وكل امام يدفع الوصية الى من بعده اذا حضرته الوفاة كما تقدم تفصيله، وان الامام اللاحق يعلم كل علم الامام السابق في اخر دقيقة من حياته).
التعليق: وهنا يقع العقيلي ومن قبله احمد اسماعيل صالح في التناقض، لان الوصية اذا كانت حين الوفاة فاما ان يكون الامام المهدي ميت عند العقيلي المعتقد بامامة احمد الان او ان احمد اسماعيل ليس بامام لبقاء الامام المهدي عليه السلام حيا، وهذا من التناقض الذي لمفر لهم منه، لذلك يلجأون الى رواية اليماني، فرواية الوصية لوحدها لاتكفي لاثبات ان احمد امام الان الا بضم رواية اليماني اليها، فاصبح العقيلي واتباعه من الذين لا يرون الوصية كافية لامامة احمد فرجع عليهم النبز الذي رموا به الاخرين.
على انه الان نسال هل انتقل علم الامام المهدي عليه السلام الى احمد اسماعيل صالح بحيث يعلم كل شيء تحتاج اليه الامة؟
الجواب: لا يمكن ادعاء ذلك بدليل ان امامهم احمد لا يعرف التلفظ بالقران الكريم، فهو يحتاج الى من يعلمه فكيف يقال بان الامة تحتاج اليه ولديه علوم الرسالات السابقة، بل هو لا يعرف شيئا غير المراسي وقصة جلجامش الخيالية، ودموزي وغير ذلك من الخرافات.


 

رد مع اقتباس
قديم 01-04-2014, 05:24 PM   #10
ضربة عسكرية
عضو مميز جدا


الصورة الرمزية ضربة عسكرية
ضربة عسكرية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل :  Oct 2012
 أخر زيارة : 11-12-2017 (06:20 PM)
 المشاركات : 1,153 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



قال في ص٩٢ تحت عنوان( الوصية بعد الامام المهدي عليه السلام) قال( لا شك في ان التكليف سيبقى بعد استشهاد الامام المهدي عليه السلام وستستمر دولته الى يوم القيامة، لان مدة بقاء الامام المهدي عليه السلام في الحكم قليلة جدا مرددة على ما جاء في الروايات بين خمس سنين الى اربعين سنة، وهي مدة قصيرة نسبة الى ما عاشته البشرية من دولة الباطل استمرت الالاف السنين، فلا يتصور ان يجعل الله دولة الباطل الاف السنين ودولة الحق اربعين سنة).
والجواب: ان هذا تحكيم للعقل في مقابل النصوص الشرعية، فاذا ما ورد ان دولة الامام المهدي عليه السلام مدتها خمس سنين او اربعين سنة فنلتزم بكلام اهل البيت عليهم السلام ولا نحكم العقل ونقول بان ذلك غير معقول لان حكومة الباطل طويلة فلابد ان تكون حكومة الامام المهدي عليه السلام طويلة.
وثانيا: ان روايات الرجعة اثبتت طول حكومة الامام المهدي بحكومة الائمة من بعده ففي روايات متواترة ورد ان الامام الحسين عليه السلام يرجع للدنيا ويحكم، فعن حران ، عن ابي جعفر عليه السلام قال : ان اول من يرجع لجاركم الحسين بن علي عليه السلام فيملك حتى تقع حاجباه على عينيه من الكبر ، بحار الانوار ج53 - وعن المعلى بن خنيس قال : قال لي ابو عبد الله عليه السلام : اول من يرجع الى الدنيا ، الحسين بن علي عليهما السلام فيملك حتى يسقط حاجباه على عينيه من الكبر ، بحار الانوار ج53 - وعن المعلى بن خنيس وزيد الشمام ،عن ابي عبد الله عليه السلام قالا : سمعناه يقول : ان اول من يكر ف الرجعة الحسين بن علي (عليهما السلام) ويمكث في الارض اربعين سنة حتى يسقط حاجباه على عينيه ، بحار الانوار ج53.
وكذلك يرجع الامام علي عليه السلام ويحكم، فعن الإمام الصادق عليه السلام قال( لا والله لا تنقضي الدنيا ولا تذهب ، حتى يجتمع رسول الله صلى الله عليه وآله وعلي عليه السلام بالثوية ، فيلتقيان ويبنيان بالثوية مسجدا ، له إثنا عشر ألف باب . يعني موضعا بالكوفة ) مختصر بصائر الدرجات : ص 210 . وكذلك حكومة الائمة من بعدهم، فما ذكره لا يدل على حكومة احمد اسماعيل صالح بعد الامام المهدي عليه السلام لمخالفته صريح النصوص الدالة على رجعة الائمة وحكومتهم بعد الامام المهدي عليه السلام.


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:18 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع الحقوق محفوظة لشبكة الرد الوافي على مدعي اليمانيه
-:-
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات الرد الوافي على مدعي اليمانية