#1  
قديم 12-20-2016, 06:59 PM
ضربة عسكرية
عضو مميز جدا
ضربة عسكرية غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل : Oct 2012
 فترة الأقامة : 2162 يوم
 أخر زيارة : 06-13-2018 (03:05 AM)
 المشاركات : 1,153 [ + ]
 التقييم : 10
 معدل التقييم : ضربة عسكرية is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي مناقشة الوصية



بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وآل محمد
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

((الوصية // مناقشة متن الوصية القسم الثاني ))

الحمد لله رب العالمين وصلى الله على خاتم الانبياء والمرسلين ابي القاسم محمد وعلى اله الطيبين الطاهرين

أولاً : أعتذر من الجميع تأخري عن أكمال الرد لكثرة المشاغل والدراسه ونكمل اليوم مناقشة متن الوصية

توصلنا الى مسئلة ((فاليسلمها)) وطرحنا عدة اشكالات على القوم ونكمل اليوم
نبدأ بالسؤال التالي :مالمقصود في قوله ((فاليسلمها )) ؟؟

أن قلت : يسلم الأمامة .
قلنا : الأمامة ليست شيء مادي قابل للتسليم فهي عهد من الله تعالى ونص من رسول الله صلى الله عليه وآله ولنا في ذلك عدة أدلة نذكر البعض منها

كتاب الغيبة - محمد بن إبراهيم النعماني - الصفحة 59
عن عمرو بن الأشعث، قال:
" سمعت أبا عبد الله جعفر بن محمد (عليه السلام) يقول - ونحن عنده في البيت نحو من عشرين رجلا - فأقبل علينا وقال: لعلكم ترون أن هذا الأمر في الإمامة إلى الرجل منا يضعه حيث يشاء، والله إنه لعهد من الله نزل على رسول الله (صلى الله عليه وآله) إلى رجال مسمين رجل فرجل حتى تنتهي إلى صاحبها " وورد ايضاً في كمال الدين: 222، ح 11. بحار الأنوار: 23 / 75، ح 25.

عن أبي عبدالله عليه السلام قال : أترون لامر إلينا أن نضعه فيمن شئنا ؟ كلا ، والله إنه عهد من رسول الله صلى الله عليه وآله إلى علي بن أبي طالب عليه السلام رجل فرجل إلى أن ينتهى إلى صاحب هذا الامر بصائر الدرجات : 139

عن عمرو بن الاشعث قال : سمعت أبا عبدالله عليه السلام يقول : أترون هذا الامر إلينا نضعه حيث شئنا ؟ كلا والله ، إنه عهد من رسول الله صلى الله عليه وآله رجل فرجل حتى ينتهي إلى صاحبه (بحار الأنوار ج23 ص71))

اذا الأمامة أيها الأحبة ليست شيء مادي بل هي عهد

أن قلت : يسلم الصحيفة , بدليل قوله في بداية الرواية احضر صحيفة .. .


قلنا : أن كان كذلك , فالأمام لا يحتاج الى صحيفة ليعرف الامام اللاحق , أضافة الى أنه لم يحتج أي أمام بهذه الصحيفة من قبل

نعم نزلت اسماء الأئمة في لوح الى السيدة الزهراء ولم يذكر بها المهديين بل فيها اسماء اثنا عشر أمام مع ذلك سنناقش حديث اللوح في رد مستقل لانه ايضا تمسكوا بها وطرحوا بعض الشبهات , لكن الان اقول
الروايات الواردة عن اهل البيت تقول اثنا عشر امام كثيرة جداً , فلا ندري هل تسليم الامامة ام الصحيفة , مع ذلك نقول المهدي لم يسلم لا أمامة ولا صحيفة لأنه لم تحضره الوفاة فينتفي الاشكال كله .


تنبه وفقك الله : لم توجد فليسلمها في كل كتب الشيعة الا بهذه الوصية المتضاربة


معلم آخر في الأضطراب


((يا علي أنت وصيي على أهل بيتي حيهم وميتهم ، وعلى نسائي : فمن ثبتها لقيتني غدا ، ومن طلقتها فأنا برئ منها ، لم ترني ولم أرها في عرصة القيامة .. ))


سؤال الى جماعة المهندس أحمد أسماعيل


حسب التاريخ والروايات عائشة وحفصه ثبتهن الأمام علي عليه السلام ولم يطلقهن فهل هاتين ستريان الرسول صلى الله عليه وآله يوم القيامة ؟؟؟


حسب مدعاكم يا جماعة المهندس وحسب النص الذي بنيتم عليه عقيدة بانهن ستران رسول الله , والرسول في الجنة , وبالتالي هن في الجنة



هل حقاً هاتين المتضاهرتين سيدخلان الجنة ؟؟؟



معلم آخر


((والاسم الثالث : المهدي ، هو أول المؤمنين))


هل حقاً أحمد أسماعيل هو أول المؤمنين ؟؟ وبماذا آمن ؟؟


أن قلت : الأيمان بالمهدي
أقول : كل الأنبياء والأولياء قبله آمنوا بالمهدي وبخروجه اخر الزمان والشيعة ايضا قتلو وهجروا لأجل أيمانهم هذا



ان قلت : الأيمان هنا أول المبايعين


قلنا : هذا لا يصح لأن أول من يبايعه جبرائيل الأمين عليه السلام وروايات اخرى تقول اول المبايعين النبي صلى الله عليه وآله والأمام علي عليه السلام


- ( الإمام الصادق عليه السلام ) " إن أول من يبايع القائم جبرئيل عليه السلام ينزل عليه في صورة طير أبيض فيبايعه ، ثم يضع رجلا على البيت الحرام ورجلا على البيت المقدس ، ثم ينادي بصوت رفيع يسمع الخلائق " أتى أمر الله فلا تستعجلوه . . . "
1632 - المصادر :
* : العياشي : ج 2 ص 254 ح 3 - عن أبان بن تغلب ، عن أبي عبد الله عليه السلام : -
* : كمال الدين : ج 2 ص 671 ب 58 ح 18 - حدثنا محمد بن الحسن بن أحمد بن الوليد رضي الله عنه ، قال : حدثنا محمد بن الحسن الصفار ، عن يعقوب بن يزيد ، عن محمد بن أبي عمير ، عن أبان بن عثمان ، عن أبان بن تغلب : - كما في العياشي وفيه : " . . . بصوت طلق " .
* : دلائل الإمامة : ص 252 - وأخبرني أبو المفضل محمد بن عبد الله ، قال أخبرنا محمد بن همام ، قال أخبرنا جعفر بن محمد بن مالك ، قال حدثنا علي بن يونس الخزاز ، عن إسماعيل بن عمر بن أبان ، عن أبيه ، عن أبي عبد الله قال : - كما في العياشي ، بتقديم وتأخير وزيادة في آخره ، وفيه " . . إذا أراد الله قيام القائم بعث . . قال فيحضر القائم فيصلي عند مقام إبراهيم ركعتين ثم ينصرف وحواليه أصحابه وهم ثلاثمائة وثلاثة عشر رجلا إن فيهم لمن يسري من فراشه ليلا فيخرج ومعه الحجر فيلقيه فتشعب الأرض " .
* : إثبات الهداة : ج 3 ص 3 ص 492 ب 32 ف 5 ح 240 - أوله عن كمال الدين .
وفي : ص 551 ب 32 ف 28 ح 569 - عن العياشي .
* : البرهان : ج 2 ص 359 ح 2 - كما في دلائل الإمامة عن مسند فاطمة .
وفي : ص 360 ح 3 - كما في كمال الدين بتفاوت يسير ، عن ابن بابويه ، وفي سنده " أبي عثمان " .
وفيها : ح 7 - عن العياشي .
* : حلية الأبرار : ج 2 ص 615 ب 32 - كما في دلائل الإمامة ، عن مسند فاطمة .
وفي : ص 616 ب 32 - كما في كمال الدين ، عن ابن بابويه وعن العياشي ، وفيه " بصوت طلق ذلق " .
* : المحجة : ص 114 - كما في كمال الدين ، عن ابن بابويه ، وعن العياشي ، وفيه " بصوت ذلق " .
وفي : ص 115 - كما في دلائل الإمامة بتفاوت يسير ، عن محمد بن جرير الطبري .
* : البحار : ج 52 ص 285 ب 26 ح 18 - عن كمال الدين ، والعياشي ، . وفيه " طلق ذلق " .
* : نور الثقلين : ج 3 ص 38 ح 3 - عن كمال الدين ، والعياشي ، وفيه " بصوت ذلق "



ملاحظة : علمائنا الأعلام حفظ الله الباقين وقدس الله اسرار الماضين وقفوا على هذه الوصية وقالوا كلمتهم ومن اؤلئك الأعلام هو الحر العاملي رضي الله عنه وهو بلا شك أنه من الأخبارية فأقرؤا معي ماذا يقول


الإيقاظ من الهجعة بالبرهان على الرجعة - الحر العاملي - الصفحة 370


(( وما تضمنه الحديث المروي في " كتاب الغيبة " أو على تقدير تسليمه في خصوص الاثني عشر بعد المهدي (عليه السلام) لا ينافي هذا الوجه، لاحتمال أن يكون لفظ ابنه تصحيفا، وأصله أبيه بالياء آخر الحروف، ويراد به الحسين (عليه السلام) لما روي سابقا في أحاديث كثيرة من رجعة الحسين (عليه السلام) عند وفاة المهدي (عليه السلام) ليغسله، ولا ينافي ذلك الأسماء الثلاثة لاحتمال تعدد الأسماء والألقاب لكل واحد منهم (عليهم السلام)، وإن ظهر بعضها ولم يظهر الباقي ولاحتمال تجدد وضع الأسماء في ذلك الزمان له (عليه السلام)، لأجل اقتضاء الحكمة الإلهية. ))


أذاً خلاصة لمبحث الوصية سنداً ودلالة نلخص ما تقدم بعدة نقاط


1 - سند الرواية هذه لا يقوم به حجة كثرة المجاهيل .
2 - متن الرواية واضح الأضطراب

3- الألتزام بها يؤدي الى الطعن في العقائد المتواترة التي اعتقد بها الأمامية أنار الله برهانهم من عصر الرسول الى الآن
4- هذه الرواية خبر آحاد ولا يمكن الالتزام بها وبناء عقيدة عليها .


وصلى الله على محمد وآله الطيبين الطاهرين







رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:43 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.

HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع الحقوق محفوظة لشبكة الرد الوافي على مدعي اليمانيه
-:-
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات الرد الوافي على مدعي اليمانية